اتممت الاربعة والعشرون عاما والحمدلله

اتممت الاربعة والعشرون عاما والحمدلله

 

 

 

الليلة أتم الأربعة والعشرون عاما ..

 أرى انه حدث يتوجب علي الكتابة عنه لست بسعيدة ولا حزينة لانه يوم كباقي الايام

لكني هنا استرجع كم نضجت خلال عام مضى او اعوام سبقته

(1)

حقا كَبُرت فلم اعد تلك الطفلة المدلله ولا المراهقة الشقيه لكني أدرك اني وصلت لمرحلة من النضج التي جعلتني اُدرك القليل مما حولي فها انا أشق طريقي في تحقيق احلامي والمضي في طريق وعر مليء بعقبات وعراقيل وضعها المجتمع أمام أي انثى تريد ان تثبت نفسها

نضجت لمرحلة اصبحت ادير ظهري في جلسات النساء المليئة بالغيبة والثرثرة التي لا تغني ولا تسمن من جوع

أصبحت لا أعطي بالا لكلام الناس السلبي فأنا اعيش لنفسي فقط

نضجت لآفهم ان الزواج ليس رداء ابيض وحذاء وفارس بحصان ابيض الزواج مسؤولية وصبر ومشاركة

لآعرف ان اطفالي يجب ان يكون اباهم رائع بما يكفي ليفخروا به

علمت انه يجب ان اعيد ترتيب اولوياتي و مراجعة احلامي و ترتيب الناس في حياتي و التدقيق في معاملتي معهم

حقا هناك العديد من الناس اندرج لديهم في قائمة المهمين يمدوني بالكثير من الحب والاهتمام ولا اجدني اقدم لهم مثل مايستحقو والعكس كذلك صحيح

تذكرتي اناس شاركوني حياتي وخطفهم الموت مني خلسة ولكن لا زالت بصمتهم في قلبي

لا انسى حبيب قلبي وروحي الأب العظيم الذي امدني بثقة في نفسي ودعم لقرارتي لأكون الفتاة التي انا عليها اليوم فقد اغدق علي الحب بدون شروط لا انكر خوفه المبالغ فيه ارهقني الا اني اعذره فهو (ابو البنات)

وامي العظيمة التي اتمنى ان اشابها ولو بجزء من اخلاقها المحمدية التي تعطينا دروسا في التعاطي مع الحياة حتى بصمتها

واخوتي (اللي ماتحلّو الدنيا الا بوجودهم )

وهاني من ارى الدنيا والعالم من خلاله 

وصديقاتي هم الفرحة والحب والامان هم هدية القدر لي

لاحرمني الله وجودهم جمعيا في حياتي

(2)

ولا انكر انه اصبحت لدي القدرة على تمييز الاصدقاء من اشباههم , اكثر حرصاً في اختيار من يدخل لحياتي واستطيع بكل قوة ان اخرجهم منها وقت ما اشاء فلم اعد ُاجبر نفسي على مجاملة من لا يستحق ابدا مهما كانت درجة اتصاقه بي

اصبحت اكثر خوفا على نفسي من أن يصيبها أي الم نفسي او جسدي

وادركت انه يجب علي اعادة صياغة احلامي فقد استطيع تحقيقها بصورة اخرى فلا يوجد مستحيل ولا يوجد حلم سهل

لانها الحياة .. تأتي الاشياء اما متأخرة او مبكرة جدا لدرجة اننا لم نستعد لها من الان سأكون مستعدة لكل فرصة

وساستغلها وسأعيش كاني ساموت غدا لانه نحن من نقرر أي طريق سنسلك وكيف سنعيش


اتمنى لنفسي عام جديد مليء بالمفاجات الجميلة وان احقق جزء من احلامي ولا افقد غالي ابدا 

 

 

 

التعليقات

  1. عيسى علق :

    السلام على هذا الجمال الطاهر
    السلام على روحك المليئة بالحب المتوقد
    السلام على عمرك الباقي وعمرك القادم
    السلام على فكرك وعقلك الناضج
    كل عام ؤانتي بخير والعمر كله ان شاءالله

    الصمت في حضرة الجمال جمال !
    عزيزتي لقد أشعلتي قناديل الحب بداخلي لـ أمرأه لا أدري من هي . إحساس بالحب يسجل ضد مجهول .

    كوني دائما بخير

    تحية ووردة لقلبك الطاهر

    عيسى ...

  2. yusra علق :

    شكرا لرأيك وكلامك الجميل احرجتني

  3. حنين علق :

    لانها الحياة .. تأتي الاشياء اما متأخرة او مبكرة جدا لدرجة اننا لم نستعد لها من الان سأكون مستعدة لكل فرصة

    وساستغلها وسأعيش كاني ساموت غدا لانه نحن من نقرر أي طريق سنسلك وكيف سنعيش

    لامستني هذه السطور
    عام سعيد يا جميلة

    الغد أفضل لأننا نحيه بأرواحنا
    وليس ما أراده لنا الآخرون ...


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل